Saudi Arabia
info@babyspace-saudi.com
2018-12-02 11:54:52 +0200 على يد مجموعة من الأطباء المشتغلين بصحة الأطفال قامت واحدة من الدراسات الطبية الحديثة والتي بينت نتائجها أن أطفال الخليج هن الأكثر عرضة للأصابة بالسمنة ”أطفال السعودية“ أكثر عرضة للأمراض المزمنة بسبب السمنة!

”أطفال السعودية“ أكثر عرضة للأمراض المزمنة بسبب السمنة!

”أطفال السعودية“ أكثر عرضة للأمراض المزمنة بسبب السمنة! 470 900
على يد مجموعة من الأطباء المشتغلين بصحة الأطفال قامت واحدة من الدراسات الطبية الحديثة والتي بينت نتائجها أن أطفال الخليج هن الأكثر عرضة للأصابة بالسمنة

وكانت الدراسة قد توصلت لهذه النتيجة بعد فحص البيانات التي توصل اليها الباحثون وتحليلها فقد توصلوا الى أن الأمارات من أكثر الدول التي تنتشر بها سمنة الأطفال وكان هذا في عام 2011 اذا بلغت نسبة الأطفال الذين يعانون من السمنة المفرطة حوالي 24 ونصف % وتزايدت النسبة الى أن وصلت الى حوالي 40% عام 2014 ولم تكن هذه النسبة المرتفعة في دولة الأمارات فقط وانما قدر تصدرت المملكة العربية السعودية القائمة ليصل عدد الأطفال الذين يعانون من السمنة المفرطة “البدانة ” في المملكة الى حوالي ثلاثة ملايين ونصف طفل الأمر الذي أثار الفزع ومن ضمن البلاد الأفريقية التي يعاني أطفالها من السمنة المملكة المغربية اذ سجلت نسب عالية جداً وعن المخاطر التي تهدد أطفال مجلس التعاون الخليجي

السمنة و البدانة فى السعودية

أسباب تعرض أطفال دول مجلس التعاون الخليجي للسمنة

 
حول هذه الأسباب ركز الأطباء على سبباً أساسياً وهو أن البلاد التي يشهد أهلها دخلاً مرتفع وحياة اقتصادية رغدة يميلون الى الترف وتنعدم لديهم ممارسة التمارين والأنشطة الرياضية ويكثيرون من الأنشطة الترفهية وحياة الرفاهية دون وعي لما يسببونه لأنفسهم من مخاطر ،وهذا كله يصاحبه الوجباب السريعة العامرة بالدهون والزيوت وغير ذلك مما يسبب السمنة المفرطة لهم ونتيجة لذلك يصبحون أكثر عرضة مستقبلاً للأمراض المزمنة لذلك لابد من الأستعداد التام وأخذ الحذر حتى نمنع عن أطفالنا ما يهدد حياتهم ومستقبلهم فما الفائدة من تناول طعام يؤذي أكثر ما يفيد .

80 % من الأطفال في السعودية يعانون من التسوس

نصائح الباحثون لوقف هذا الخطر : نشر الوعي بين أبناء الدول العربية كلها بخطورة السمنة فالأمر يستدعي التنظيم السليم لحياة أبنائنا والتوعية بجميع الممارسات الغير سليمة التي تؤدي لزيادة الوزن فضلاً عن الأهتمام الكبير بصحة أبنائنا ومتابعتهم والحرص على أعداد أطعمة صحية لهم فضلاً عن الأهتمام بممارسة التمارين الرياضية ، وتنظيم مواعيد الوجبات ، والبعد عن الأسراف في تناول الدهون والسكريات وغير ذلك من مسببات السمنة ، بجانب ضرورة التحرك السريع بالحالات التي تعاني فعلاً من زيادة الوزن وسرعة التوجه للطبيب لأتباع نظام غذائي يخلصهم من ذلك واللجؤ الى العمليات الجراحية اذا استدعت الحالة ، كما على جميع المختصين بالسمنة أن يوجهوا المواطنيين الى ضرورة التخلص من السمنة موضحين تداعياتها وأخطارها على صحتهم.

المصدر: almrsal

مواضيع ذات صلة

الطفل السعودي يحصل على أول هاتف محمول في السابعة!

الأسباب الخمسة وراء انتشار ظاهرة الطلاق في السعودية

ما الذي يجب علي القيام به لو علمت أن طفلي يتعرض للتنمر والإيذاء المدرسي؟

3 حلول عملية لمعالجة مشكلة الفراغ عند "الطفل السعودي"

تعليقات

Neutral avatar

مقالات مشابهة